الخميس 13 يونيو 2024

اكتفيت بك بقلم الاء عمر

انت في الصفحة 1 من 5 صفحات

موقع أيام نيوز

هي مش دي اللي جوزها سابها يوم فرحهم 
اه ياختي هي البت قمر والنبي مش عارفه سابها ازاي 
السيدة ١بجدية ياختي الكل بيقول أنها لمؤاخذة كده 
السيدة ٢بشهقة يالهوي ومطلقهاش لي ده 
السيدة وهي تلوي فمها بحركة شعبية ياختي هو حد يعرفله طريق هو طفش منها علي طول
كانت هي تسير وهي تكتم دموعها بصعوبة لم الكل يتهمها بهذا الجميع ينظر لها بسخرية وبعضهم بشفقة والبعض باستحقار لا أحد يعلم ماهو المخبأ وراء جدران منزلها يستمرون بتوجيه النظرات لها بكل جحود وكأنها حقا فتاة لعوب وصلت لمنزلها لتجد حماتها تنظر لها بتهكم وڠضب 

في حاجة يامرات عمي 
قالت تلك الكلمات وهي تنظر للأرض فهي قد شعرت بكل انواع الذل والمهانة بهذا المنزل بعد هذه الزيجة اللعېنة 
صباح بسخرية لازعة وهو هيكون في حاجة طالما انتي هنا مش قلتلك تطلعي تنضفي شقة حسن يابت انتي
لميس بخفوت هو كان لوحده في الشقة يامرات عمي وقالي انزلي مراته هي هتنضف 
صباح معلش بس مراته حامل وانا مش عايزة اتعب بنت اختي اطلعي نضفيها خلصي 
لميس حاضر هدخل الخضار بس وهطلع 
صباح حسبي الله ونعم الوكيل فيكي ابني محدش يعرفله طريق بسببك وانا مستحملة لولا أني طيبة ومهنش عليا ارميكي في الشوارع زي ماكنتي 


لميس بدموع ربنا يخليكي جميلك ده مش هنساهولك
 تلك الحورية اريل في الفيلم الكرتوني لديها ١٧عام تزوجت ذلك المدعو حسام منذ عام وقد تركها ليلة زفافهم 
حسن هي سلمي تيجي تنضف انزلي ارتاحي
لميس معلش يادكتور بس سلمي حامل خليني انا انضف عشان هي متتعبش
حسن طيب انا هنزل ولما تخلصي ابقي اقفلي الباب 
اومأت له ليعود هو لها بتردد 
لميس في حاجة يادكتور 
حسن احم ه هو ح حسام اتصل عليا 
يتبع ......
البارت الاول 
اكتفيت بك 
اي رأيكوا اكمل ولا لأ اكتفيت بك 
البارت ٢
اولا شكرا علي 2k واتمني تفضلوا تشجعوني كده 
لميس في حاجة يادكتور
حسن بتردد احم ح حسام اتصل عليا امبارح
لميس بدموع مكتومة عايز يطلقني مش كده
حسن انا اسف والله حاولت اقنعه بس مردش 
لميس شكرا يادكتور واسفة علي إزعاج حضرتك بمشاكلي
سلمي انتي بتعملي اي هنا جاية تستفردي بجوزي 
حسن سلمي احترمي نفسك هي غلطانة أنها جاية تنضف بدالك عشان متتعبيش
سلمي اه غلطانة لما تيجي وهي عارفة اني مش هنا تبقي غلطانة وانت عاجبك الموضوع مش كده
حسن بزهق انتي زودتيها اوي انزلي لو سمحتي واسف
لميس بدموع ولا يهمكوا محصلش حاجه
سلمي لا حصل استني هنا راحة فين بتدوريلك علي واحد بدل اللي سابك مش كده
في قصر كبير لايقل جمالا عن قصر الرئاسة كان هو جالس علي كرسي مكتبه يتطلع لبعض الاوراق بانتباه حتي دق هاتفه أجاب بسرعة ليأتيه صوت الطرف الآخر الفرح جدا 
لقيتها ياعز لقيتها 
عز بتنهيدة ماشي يازين ابعتلي العنوان وانا هروح اجيبها
زين بحزن بس هي كانت في ميتم بعدين عرفتها من السواقين كانت بياعة ورد ياعز اختي كانت بياعة ورد مش لاقية تاكل وانا هنا مقضيها
عز انت مكنتش تعرف يازينثم أكمل بمرحبعدين هتنفذ وعدك وتجوزهالي انا فضلت معني بسببك 
زين بغيرة معلش ياعز بس برده هي لسه صغيره لما تكبر علي الاقل تكمل ال
عز ليه وانا هستني لحد مااعجز البنت تكمل الوهتكون مراتي ثم أكمل في محاولة لاغاظتهوفي حضڼي 
زين پغضب هقولك ياعز بس اشوفك يابن ال
تسريع الأحداث مر 3ايام بدون احداث جديدة حتي كانت هي تنضف المنزل لتجد الباب يدق فتحت حماتها ونظرت الشابين أمامها أحدهما يشبه تلك الحورية لكن بشعر فحمي حريري والآخر لايقل جمالا وجاذبية ورجولة عنه ومن الواضح أنهما فاحشي الثراء من ملابسها 
صباح افندم في حاجة عايزين مين
زين وهو ينظر لها البنت دي هنا 
صباح لي يعني عايزنها في أي ولا تكون مقضياها معاكوا انتوا كمان 
لميس بقلق هو في حاجة 
زين وهو يعانقها حبيبتي انا اسف اوي اسف 
لميس پصدمة.....
يتبع....اكتفيت بك البارت٣
شكرا على
 

انت في الصفحة 1 من 5 صفحات